سنيسنـة تـايمـز

أهلا و سهلا بك يا زائر نـورت المنتدى بوجـودك
 
الرئيسيةبوابة سنيسنةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 عائلة معتقل آخر من بشار''نناشد الرئيس والمنظمات الدولية مساعدتنا في عودة ابننا..''

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
BAHOUS
Admin
Admin
avatar

ذكر عدد الرسائل : 1139
العمر : 53
الأوسمة :
تاريخ التسجيل : 19/05/2008

مُساهمةموضوع: عائلة معتقل آخر من بشار''نناشد الرئيس والمنظمات الدولية مساعدتنا في عودة ابننا..''   السبت 19 يوليو 2008 - 5:08

عائلة معتقل آخر من بشار
''نناشد الرئيس والمنظمات الدولية مساعدتنا في عودة ابننا..''

طالبت عائلة المعتقل بن حمليلي عادل أمين الطيب، رئيس الجمهورية والمنظمات الدولية المهتمة بمساجين غوانتانامو، العمل على إطلاق سراح ابنها، والذي ''يخلو ملفه من أي تهمة'' حسب الأسرة.
وذكرت السيدة مكي خضرة، والدة عادل، أن ابنها غادر رفقة والده الجزائر منذ سنة 1985، حيث احترف مهنة التجارة في باكستان. وانقطعت أخباره في 2003 إلى ''أن وصلتنا رسالة منه عبر الصليب الأحمر الدولي يفيدنا فيها بأنه معتقل في سجن غوانتانامو''.
وتضيف السيدة خضرة، التي تقيم رفقة عائلتها بحي 400 مسكن ببشار، أن ''عادل قبيل اعتقاله كان يقيم بمدينة بيشاور رفقة زوجته الباكستانية وأبنائه الأربعة (طفل و3 بنات)''. وأبلغ المحامون الأمريكيون والدة عادل أن ''ملف ابنها خال من أي تهمة، ما يبعد عنه خطر المتابعة القضائية''. وجاء اعتقاله ضمن حملة الاختطاف الذي تعرضت له الجالية العربية في مدينة بيشاور.
إلى جانب ذلك، ذكر صهر العائلة، السيد حمليلي، أن ''أحد المحامين الأمريكيين يعتبر أن الخطاب السياسي الجزائري الرسمي بخصوص المعتقلين يتسم بالازدواجية''. وقال أحدهم للعائلة ''في الوقت الذي يصرح فيه فاروق قسنطيني أن المعتقلين سيستفيدون من تدابير المصالحة، والذي يفرض انتفاء وجه المتابعة القضائية في حق هؤلاء، يقدم هؤلاء إلى العدالة بمجرد دخولهم الجزائر''. واستدل هذا المحامي بحالتي مصطفى حمليلي وهواري عبد الرحمان. وأخبر المحامي صهر عائلة عادل أن ''هذا الأمر سبب عزوف الكثير من السجناء عن العودة إلى الجزائر، واختيارهم اللجوء السياسي''. وتمنى ''ألا يخضع الموقف الرسمي تجاه معتقلي غوانتانامو للإملاءات الأمريكية''. إلا أنه استثنى حالة عادل باعتبار أنه غادر الوطن رفقة والده وهو قاصر عمره 10 سنوات، وبالتالي فإن وضعه القانوني ليس كباقي السجناء.
وأظهرت رسائل عادل رغبته الكبيرة في العودة إلى الوطن، كما تظهر أن رقابة السجن حذفت كثيرا من الفقرات وقامت بتضليلها، وهو ما رجحت والدته أنها تتضمن كلاما عن معاناة ابنها داخل السجن.
وذكر عادل أنه مرتاح لعدم ثبوت أي تهمة ضده، كما أن إدارة السجن أبلغتهم أنه لا يمكنهم الحديث مع أفراد عائلاتهم بالهاتف، إلا في حالة وفاة أحد أقاربه، وهو ما تأسفت له الوالدة، خصوصا مع انقطاع الاتصال مع عائلة عادل ببيشاور، حيث وجدت صعوبة في الحديث معهم بسبب اختلاف لغة التواصل.
وناشدت والدة عادل رئيس الجمهورية العمل على إنقاذ ابنها، خاصة أن ملفه لا يتضمن أي تهمة، كما ناشدت المنظمات الدولية تكثيف نشاطها لإطلاق سراح ابنها، وتوجهت أيضا بطلب خاص لوسائل الإعلام بهدف تسليط الضوء على وضع السجناء، لأن هذه الأخيرة، حسب والدة عادل، تملك من الآليات ما يمكنها من الضغط على الجهات الرسمية للتحرك، واستدلت الوالدة بتجربة ''الخبر'' مع قضية حمليلي مصطفى وهواري عبد الرحمان.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bahous.ahlamontada.com
 
عائلة معتقل آخر من بشار''نناشد الرئيس والمنظمات الدولية مساعدتنا في عودة ابننا..''
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سنيسنـة تـايمـز :: الأخبــار :: الجزائر العميقة-
انتقل الى: